المصدر الأول لاخبار اليمن

الحوثي ينذر بتأجج الصراع جنوبا ويدين اعتراض “سفينة السلاح”

الحوثي ينذر بتأجج الصراع جنوبا ويدين اعتراض “سفينة السلاح”

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

جدد عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، توقعاته تأجج الصراع أكثر بين مليشيات الفصائل المحلية للتحالف في جنوب اليمن. وأدان “اعتراض المارينز الامريكي سفينة السلاح المتجهة لميناء الرياض”. محملا “الحرس الثوري الإيراني مسؤوليتها”، ومتحدثا عن “دور لقبائل عتيبة وحرب وقحطان في السعودية”.

 

وقال محمد الحوثي في سلسلة تغريدات على منصة “تويتر” مساء الجمعة معلقا على تجدد المواجهات بين مليشيات الفصائل المحلية للتحالف: “مصالحهم تختلف وهي همهم لا الوطن”. مضيفا: “أحداث قريبة بين المرتزقة وتأجج الخلاف كما ورد وكما قلنا” سابقا.

 

إقليميا، علق عضو المجلس السياسي محمد الحوثي على إعلان واشنطن الخميس عن احتجاز بحريتها “سفينة ايرانية محملة بصواريخ متجهة الى اليمن” ساخرا من الإعلان ومجاهرته بهدف الربط بين مواجهة اليمن لحرب التحالف وبين إيران.

 

وقال: “‏ندين اعتراض المارينز سفينة السلاح المتجهة لميناء الرياض والتي تحمل أجزاء من الصواريخ والقنابل الموجهة كدفعة أولى من صفقة السلاح التي عرضها ترامب”. مرفقا رابط فيديو لتصريح الرئيس الامريكي دونالد ترامب بهذا الشأن.

 

عضو المجلس السياسي محمد الحوثي، وصف اعتراض سفينة الاسلحة الامريكية بأنها قرصنة أمريكية، وقال: “نعتبر هذه العملية قرصنة بحرية أمريكية ويتحمل الحرس الثوري الفارسي مسؤوليتها لاستمرار تحالف العدوان بقتل أطفال اليمن”.

 

وتزامن الإعلان الأمريكي عن “ضبط سفينة أسلحة ايرانية متجهة لليمن”، مع تراجع المبعوث الامريكي الخاص بإيرات برايان هوك عن تصريحات سابقة له عن “دعم طهران لصنعاء”، وإعلانه الخميس: إن “الحوثي لا يخضع لايران وقراره مستقل”.

 

على صعيد الشأن السعودي، توقع محمد الحوثي دورا بارزا للقبائل جنوبي وغربي وشرقي نجد والحجاز، على خلفية اعتقال السلطات السعودية شيخ عتيبة، وغيره من المشايخ والوجاهات التي عبرت عن آراء لها ناقدة لسياسة ولي العهد السعودي “الانفتاحية”.

 

وقال في تغريدة مستقلة: “سيكون لأبناء عتيبة وحرب وقحطان دور في مستقبل المملكة.مع الانفتاح وتفعيل الحل السياسي المبني على الحوار في المملكة وبإلغاء قانون الغرامة وتجريم حرية التعبير لأبناء الوطن وللمشائخ والوجاهات”.

 

محمد الحوثي، تابع قائلا: “بإذن الله سيكون آخر اعتقال هو اعتقال شيخ عتيبة”. مردفا: “دعاؤكم بالإفراج له وللأسرى وغيرهم”. في إشارة إلى اعتقال السلطات السعودية شيخ قبيلة العتيبة، فيصل بن سلطان بن جهجاه على خلفية انتقاده هيئة الترفيه السعودية.

 

وفي المقابل وجه عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، محافظي المحافظات (وتشمل سلطة المجلس 12 محافظة بما فيها العاصمة صنعاء لا تخضع للتحالف) بتكريم الشعراء والمنشدين والفنانين والمبدعين، المساهمين بدور بارز وفعال في مواجهة التحالف.

 

وقال: “أدعو المحافظين إلى إقامة أمسيات تكريمية لأبناء محافظاتهم، الشعراء والمنشدين والفنانين والمبدعين، ممن ساهموا بدور بارز وفعال في مواجهة العدوان، وكان ولا زال لشعرهم وأصواتهم صولات وجولات في مقارعة العدوان وتعبئة الشارع الوطني الرافض للعدوان الأمريكي السعودي الإماراتي”.