المصدر الأول لاخبار اليمن

الخارجية الإيرانية تحذر رعاياها من السفر إلى أمريكا

عالمية (وكالة الصحافة اليمنية)

حذرت وزارة خارجية الإيرانية، يوم أمس الثلاثاء، رعاياها وخاصة العلماء والباحثين من السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في المؤتمرات العلمية حتى ولو بدعوة رسمية.

وجاء ذلك في بيان نشرته الخارجية على موقعها، حيث أكدت أنه “نظرا للذرائع السياسية والأمنية الواهية أو القوانين الأمريكية المتفردة الجائرة تجاه الإيرانيين، وخاصة النخب الإيرانية والاحتجاز القسري لهم لفترات طويلة وفي ظروف غير إنسانية، ندعو الرعايا الإيرانيين وخاصة النخب والعلماء أن يتجنبوا بشكل جاد السفر إلى الولايات المتحدة حتى ولو للمشاركة في المؤتمرات العلمية.

ويذكر أن العالم الإيراني، مسعود سليماني، ورغم توجيه الدعوة له للمشاركة في مؤتمر علمي، ورغم حصوله على التأشيرة، تم احتجازه لدى وصوله إلى مطار شيكاغو بتهمة الالتفاف على الحظر الأمريكي والسفر غير القانوني، ومكث بالحجز 14 شهرا، وقد عاد إلى إيران في 7 كانون الأول/ديسمبر 2019، في عملية تبادل مقابل الإفراج عن الجاسوس الأمريكي جاو وانغ، بحسب وكالة أنباء “فارس” الإيرانية.

علما أنه حسبما أفاد محسن بهاروند، مساعد وزير الخارجية الإيراني، والمدير العام لدائرة أمريكا بالخارجية الإيرانية، أن 20 إيرانيا مازالوا قيد الاحتجاز في السجون الأمريكية، وبالطبع هذه ليست إحصائية نهائية، لأنه بين الحين والآخر تصل أخبار للخارجية الإيرانية باحتجاز أحد رعاياها في الولايات المتحدة.