المصدر الأول لاخبار اليمن

الانتقالي يخسر مواقع وآليات عسكرية في أبين

أبين // وكالة الصحافة اليمنية //       حقق مسلحو حزب الإصلاح، تقدما عسكريا أمام مليشيات الانتقالي الجنوبي، التابعة للإمارات، شرقي مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين، جنوبي اليمن.       وأعترف الناطق الرسمي لـ"المجلس الانتقالي الجنوبي", الموالي للإمارات، نزار هيثم، بخسارة الانتقالي في جبهة زنجبار، أمام المواجهات العسكرية مع الإصلاح في أطراف المدينة. [...]

أبين // وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

 

حقق مسلحو حزب الإصلاح، تقدما عسكريا أمام مليشيات الانتقالي الجنوبي، التابعة للإمارات، شرقي مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين، جنوبي اليمن.

 

 

 

وأعترف الناطق الرسمي لـ”المجلس الانتقالي الجنوبي”, الموالي للإمارات، نزار هيثم، بخسارة الانتقالي في جبهة زنجبار، أمام المواجهات العسكرية مع الإصلاح في أطراف المدينة.

 

معتبرا تقدم مسلحي الإصلاح، بـ”المحاولات الاستفزازية والتصعيد غير المبرر”، بحسب تصريح لموقع إرم نيوز الإماراتي.

 

وحقق مسلحو الإصلاح أمس الخميس، تقدما عسكريا، سيطروا على مواقع وآليات عسكرية، وسط فرار مليشيات الانتقالي وتمركزها في منطقة الشيخ سالم شرقي مدينة زنجبار.

 

يأتي ذلك بعد ان تعرضت ثلاثة أطقم عسكرية تابعة للإصلاح، أمس الخميس، لكمين مسلح، أدى إلى تدميرها ومقتل واصابة من كان على متنها، من قبل مليشيات الانتقالي.

 

وكان قد أرسل الانتقالي، يوم امس الأول ما يسمى ” اللواء الثالث دعم وإسناد”، بالإضافة إلى كتيبتين من ألوية “العمالقة”، لتعزيز مليشياته في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.