المصدر الأول لاخبار اليمن

قائد قوات الاحتلال في المهرة يهدد بقطع رؤوس المناهضين للتواجد السعودي

 خاص / وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

 

 

كشف الشيخ علي سالم الحريزي، وكيل محافظة المهرة السابق، عن تفاصيل لقاء جمع قائد قوات الإحتلال السعودي العميد حميد القرشي -أمس الثلاثاء – بعدد من المشايخ في مطار الغيضة الدولي.

وقال الشيخ الحريزي – في تصريحات إعلامية – إن “قائد قوات الاحتلال السعودي استدعى إلى المطار عدداً من الشيوخ وطلب منهم الوقوف مع المجلس العام والشيخ عبدالله بن عيسى بن عفرار”، واشار الحريزي  إلى أن بن عفرار فقد مصداقيته عند أبناء المهرة الذين يبحثون اليوم عن بديل من أبناء قبيلته.

وأضاف أن قائد قوات الاحتلال السعودي طلب من المشايخ إزالة الملصقات الرافضة لتواجد قوات بلاده، والمطالبة بطردها من المهرة.. مؤكداً أن القائد السعودي هدّد بقطع رؤوس من يعلّق ملصقات مناهضة لبلاده.

وأشار الحريزي إلى أن الاستدعاء جاء بعد رفض أبناء المهرة اجتماع الشيخ عبدالله بن عفرار الذي استنجد بالسعوديين.. مستنكراً لجوء بن عفرار للقوات السعودية، باعتبار ذلك شأناً داخلياً بين أبناء المهرة.

ووجه الشيخ الحريزي رسالة للمشايخ الذين وصفهم بـ”المرتهنين للسعودية”، وطالبهم بالعودة إلى أبنائهم وإخوانهم، وترك الخيانة لأن حبلها قصير، حدّ قوله.

كما أكد الحريزي في رسالته لقائد قوات الاحتلال السعودي أن مشاريع بلاده ستنتهي قريباً في المهرة، وأنهم سيُخرَجون من المهرة، والخائن سيعض على أصابعه.

ويأتي اجتماع القائد السعودي بمشايخ المهرة بعد فشل اجتماعٍ ما يسمى بالمجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى، ورئاسته بقيادة  عبدالله بن عفرار؛ في تمرير المخطط السعودي قبل أيام.

ولاقى الاجتماع انتقادات واسعة من قبل أبناء المهرة، الذين اتهموا قيادة المجلس بالخروج عن الإطار الوطني والوقوف إلى جانب الاحتلال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.