المصدر الأول لاخبار اليمن

عضو سياسي أنصار الله علي القحوم يعلق على دعوة جباري للسلام في مأرب

صنعاء / وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

قال عضو المكتب السياسي لأنصار الله، علي القحوم، إن صنعاء دعت للسلام قبل أشهر عبر فريقها للمصالحة الوطنية؛ لكن دون جدوى، وهذا ما يثبت أن القرار بيد السعودي الذي يعمل ليلا ونهارا على تدمير البلاد .

وأكد القحوم في تغريدة على حسابه في  تويتر”، اليوم السبت، رداً على اتهامات أطلقها عبدالعزيز جباري، لصنعاء بالتصعيد، ودعوته للسلام في مأرب، أن جباري غير مدرك أن الأبواب مفتوحة والفرصة مواتية للتحرر من المحتل، إذا صدق جباري .

وأوضح القحوم أن فريق المصالحة الوطنية في صنعاء قدم قبل أشهر مبادرة وطنية لمأرب تفضي الى دعوة المرتزقة لفتح طريق مأرب صنعاء لتسهيل حركة المواطنين وإعادة تشغيل محطة مأرب للكهرباء وإمداد المناطق التي قطعت عنها الكهرباء، وعلى رأسها صنعاء، وضرورة التعامل مع ثروات النفط والغاز كحق لكل أبناء الشعب اليمني بدون تمييز .

يشار إلى أن عبد العزيز جباري، مستشار هادي، ونائب رئيس النواب الذين استقطبهم التحالف، كان قد دعا امس، في منشور له على فيسبوك إلى السلام في مأرب، لكنه اتهم صنعاء بالتصعيد .

وقال جباري إن “رفض السلام يعني استمرار تدخل من لا يريدون لليمن خيراً”، في إشارة إلى التحالف .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.