المصدر الأول لاخبار اليمن

 قضية الجبري.. محكمة أمريكية تستدعي محمد بن سلمان و13 آخرين للتحقيق

واشنطن/وكالة الصحافة اليمنية//

استدعت محكمة فيدرالية بالعاصمة الأمريكية واشنطن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للتحقيق القضائي في قضية محاولة اغتيال ضابط الاستخبارات سعد الجبري.

وشملت قائمة الاستدعاء 13 شخصًا بينهم مقيمان في أمريكا بالإضافة إلى ولي العهد.

وبحسب المصدر تضمن القرار استدعاء المسؤولين السعوديين أحمد العسيري وبدر العساكر وسعود القحطاني. كما أن استدعاءات المحكمة شملت مقيمين في الولايات المتحدة هما يوسف الراجحي وليلى أبو الجدايل.

ويلاحِق سعد الجبري، وليَّ العهد السعودي محمد بن سلمان في المحاكم الأمريكية بعدد من التهم منها محاولة اغتياله على طريقة جمال خاشقجي.

ووفقًا لتقرير سابق نشرته صحيفة ” القدس العربي” فإن سعد الجبري تعرض لمحاولة اغتيال يقف ورائها بن سلمان الذي أرسل مجموعة من القتلة تحت اسم (فرقة النمر) إلى كندا لقتل الجبري، عقب مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في تركيا 2018م.

وشملت الدعوى المرفوعة أمام محكمة الجزاء في واشنطن وفق رواية المصادر الكندية، عدداً من المسؤولين والمقربين من الأمير محمد بن سلمان، وبعضهم من المتورطين في اغتيال خاشقجي.

 وكانت صحيفة “غلوب آند ميل” الكندية، قد كشفت منذ يومين، أن سعد الجبري قد تلقى تهديدا جديدا في مقر إقامته السري في كندا، بعد رفعه الدعوى القضائية.

وقالت الصحيفة إن أجهزة الأمن الكندية علمت بمحاولة اعتداء جديد على سعد الجبري المقيم في مكان سري بمنطقة تورونتو، مؤكدة أنه تم تشديد الحراسة بعد تلقيه التهديد الجديد.

 الدعوى القضائية المرفوعة في المحاكم استندت لعلم مسؤولين أمريكيين كبار بتفاصيل محاولة اغتيال الجبري من قبل محمد بن سلمان، وتطالب محكمة بواشنطن بإقرار تعويضات من بن سلمان ومقربين منه لتدبيرهم محاولة قتل الجبري.

وتسعى السلطات السعودية منذ فترة لاستدراج ضابط الاستخبارات السابق إلى الرياض، وتخشى على الملفات التي يحملها معه للمهام التي اضطلع بها في الجهاز وقربه من ولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف.

وبذلت جهات مقربة بن سلمان جهودا لتشويه صورة الجبري وترويج معلومات من قبيل أنه متابع وملاحق في قضايا فساد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.