المصدر الأول لاخبار اليمن

 الرئيس الروسي بوتين يزف بُشرى بشأن كورونا والصحة العالمية تتابع

 

موسكو/وكالة الصحافة اليمنية//

أعلن الرئيس الروسي. فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، أن بلاده تمكنت من تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا المستجد المنتشر حول العالم.

 

وقال بوتين أثناء اجتماع مع أعضاء الحكومة، عبر تقنية “فيديو كونفرنس”: “بلغني أنه تم تسجيل لقاح ضد فيروس كورونا هذا الصباح لأول مرة في العالم”.

 

وأضاف أثناء طلبه من وزير الصحة الروسي ميخائيل موراشكو تقديم تفاصيل حول اللقاح: “أعلم أنه (اللقاح) يعمل بشكل فعّال للغاية، ويشكل مناعة مستقرة، وأكرر أنه اجتاز جميع الاختبارات اللازمة”.

 

وأشار الرئيس الروسي إلى أن إحدى بناته طُعمت باللقاح الجديد ضد فيروس كورونا، وفقاً لموقع “روسيا اليوم”.

 

وتابع: “آمل أن نتمكن من بدء الإنتاج الضخم لهذا الدواء في المستقبل القريب”، مشدداً على أن التطعيم يجب أن يكون “طوعياً”؛ حتى يتمكن كل من يرغب في ذلك من الاستفادة من إنجازات العلماء الروس.

 

وأضاف بوتين: “أعلم أن العمل على لقاحات من هذا النوع في روسيا مستمر في مؤسسات أخرى، أتمنى النجاح لجميع المتخصصين. يجب أن نكون ممتنين لأولئك الذين اتخذوا هذه الخطوة الأولى، وهي مهمة جدا لبلدنا وللعالم بأسره”.

 

الصحة العالمية تتحرك

من جهتها سارعت منظمة الصحة العالمية إلى إجراء مباحثات مع روسيا بشأن اللقاح الجديد الذي أعلنته، بحسب وكالة “رويترز”.

 

وذكر موقع راديو “مونت كارلو” أن 20 دولة تقدمت بطلب مسبق للحصول على مليار جرعة من اللقاح الروسي، وفقاً لما كشف عنه مصدر رسمي روسي.

 

وكان أوليك جرينيف، نائب وزير الصحة الروسي، أعلن مؤخراً أن اللقاح دخل مرحلة الاختبارات النهائية، في حين قال مسؤول بارز آخر بقطاع الصحة، الشهر الماضي، إن من المتوقع إنتاج كميات كبيرة من اللقاح في سبتمبر المقبل.

 

وجاءت التقارير حول اللقاح الروسي المضاد لفيروس كورونا وسط مخاوف بشأن سلامته وفعاليته، ومزاعم بأن البلاد قد قطعت زوايا أساسية في عملية إنتاج وتطوير اللقاح.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.