المصدر الأول لاخبار اليمن

امريكا تعلن احاديا استئناف العقوبات ضد ايران وتؤكد مروقها على القانون

امريكا تعلن احاديا استئناف العقوبات ضد ايران وتؤكد مروقها على القانون

متابعة خاصة// وكالة الصحافة اليمنية//

 

أعلنت الولايات المتحدة الامريكية من جانب واحد “استئناف جميع العقوبات الدولية ضد إيران” التي تم تجميدها بموجب الاتفاق النووي المبرم مع إيران عام 2015، عبر لجنة “5+1”.

 

وجاء اعلان واشنطن رغم معارضة واسعة داخل الأمم المتحدة، ورغم انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق بموجب اعلان الرئيس الامريكي دونالد ترامب انسحاب بلاده في مايو 2018م.

 

الاعلان الامريكي يأتي امام رفض بريطانيا وفرنسا وألمانيا اللاتي ابلغن مجلس الأمن الدولي مساء الجمعة، أن “إعفاء إيران من عقوبات الأمم المتحدة بموجب الاتفاق النووي سيستمر بعد 20 سبتمبر”.

 

وفي رسالة للمجلس المؤلف من 15 دولة عضوا، قالت الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي إن “أي قرار أو إجراء لإعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة على إيران سيكون بلا أي أثر قانوني”.

 

وأضافت بريطانيا وفرنسا وألمانيا: “عملنا بلا كلل من أجل الحفاظ على الاتفاق النووي وما زلنا ملتزمين بذلك”، في رد على تصريحات وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو، التي دعت لاستئناف العقوبات.

 

كما أكد مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا، بينها الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ميخائيل أوليانوف، أن “أعضاء مجلس الأمن لا يعتبرون الولايات المتحدة طرفا في الاتفاق النووي مع إيران”.

 

ودعا الرئيس ترامب كلا من روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا، باقي المشاركين في الاتفاق، للانسحاب منه وبدء العمل على صفقة جديدة، بينما تصر هذه الدول على ضرورة الحفاظ على الاتفاق الحالي.

 

وسعت الولايات المتحدة طوال اشهر إلى دفع مجلس الأمن نحو إعادة فرض كل العقوبات التي تم رفعها عن إيران بالتوافق مع الصفقة النووية، لكنها واجهت معارضة قاطعة من قبل باقي أطراف الاتفاق.

 

يشار إلى أن مراقبين اقليميون ودوليون رأوا في وقت سابق أن “أي اعلان امريكي من جانب واحد استئناف العقوبات الدولية سيؤكد أن الولايات المتحدة ترى نفسها فوق القانون وسيجد مروقها على القانون الدولي”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.