المصدر الأول لاخبار اليمن

انتحار ضابط شاب في مأرب بعد تعرضه للاغتصاب

خاص/ وكالة الصحافة اليمنية//

توفي ضابط في قوات التحالف، أمس الأحد، في أحد مشافي مدينة مأرب بعد 3 أيام من إحراق نفسه، احتجاجا على تعرضه لعملية اغتصاب في أحد المعسكرات السعودية بالحدود مع اليمن.

وقالت مصادر محلية، بأن الملازم في قوات التحالف فيما يسمى “محور كتاف” فائز فاضل أحمد الجرادي من أبناء مديرية السلفية بمحافظة ريمة، احرق نفسه الجمعة الماضية، أمام بوابة معسكر القوات السعودية في منطقة تداوين بمدينة مأرب، بعد تعرضه للاغتصاب في أحد المعسكرات السعودية ما بين اليمن والسعودية.

بدوره أفاد الشيخ حمد الشبواني، أحد أعيان قبيلة عبيدة، في منشور له على “فيسبوك، أمس الأحد، بأن الملازم فائز فاضل أحمد الجرادي، توفي وهو يدافع عن شرفه، الذي انتهكه العقيد أبو رماح الشرعبي، المقرب من العميد رداد الهاشمي قائد “لواء الفتح” فيما يسمى محور كتاف المتواجد بداخل الأراضي السعودية .

وأكد الشبواني، بأن “قضايا لا أخلاقية تتفشی بين منتسبي قوات “حكومة هادي” بشكل كبير”.

وهذه ليست القضية الأولى التي يتم فيها الكشف عن قضايا اغتصاب يتعرض لها مجندين يمنيين في المعسكرات السعودية.

وكشف تقرير نشره موقع “البوابة الإخبارية اليمنية” في 3 يونيو الماضي، بأن قيادات من قوات “حكومة هادي”  وضعت مئات الأطفال اليمنيين وسط مجاميع من الشواذ في الحدود السعودية مقابل أموال يحصلون عليها كعمولات للتغاضي عما يتعرض له هؤلاء الأطفال من جرائم اغتصاب.

وأكد التقرير بأن الأطفال تم تجنيدهم ضمن صفوف قوات التحالف، ومنحهم رتب عسكرية من أجل إشباع رغبات الشواذ من ضباط قوات التحالف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.