المصدر الأول لاخبار اليمن

وصول 200 من الأسرى المحررين إلى مطار صنعاء

صنعاء// وكالة الصحافة اليمنية//

 

وصلت إلى مطار صنعاء الدولي اليوم الجمعة الدفعة الأخيرة من أسرى الجيش واللجان الشعبية على متن طائرتين تابعة للصليب الأحمر الدولي تقلان 200 أسير، وفقا لمخرجات اتفاق “مونترو” الذي عُقد في سويسرا الشهر الماضي.

 

وحظى الأسرى باستقبال رسمي وجماهيري كبير تقدّمه عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي وقيادات الدولة المدنية والعسكرية والأمنية ومحافظين، وعزفت الفرق الموسيقية النشيد الوطني عقب نزول الأسرى من الطائرتين.

 

وخلال الاستقبال أشاد مدير مكتب رئاسة الجمهورية أحمد حامد، بصمود أسرى الجيش واللجان الشعبية وتحملهم الآلام والتعذيب في سجون التحالف.

 

وقال “لقد حقق الأسرى انتصارات أسطورية في الميدان وصمدوا في سجون العدوان “.. مشيرا إلى أن صمود الأسرى أثمر نصراً وعزاً للشعب اليمني.

 

وأضاف” هذه دفعة وستتبعها دفع ونحن حاضرون لأن نبادل الكل مقابل الكل، لكن العدوان لا توجد له نية ولا توجه ولا حتى قيادة واحدة وموقف واحد”.

 

ولفت حامد إلى أن الطرف الآخر لا يهتم بالأسرى .. مشيرا إلى أن عدد من أسرى الجيش واللجان الشعبية استشهدوا في سجون العدوان جراء التعذيب.

 

 

من جهته قال وزير الصحة والسكان الدكتور طه المتوكل “نبارك في هذا اليوم خروج الأسرى الأبطال الذين نستمد منهم العزيمة والصلابة” .. منوها بما يتمتعون به من معنويات عالية.

 

وأشار إلى أن عدد من الأسرى تم إحالتهم إلى المستشفيات نظراً لحالتهم الصحية جراء الإهمال المتعمد في سجون العدوان.

 

موضحاً أن الفرق الطبية تقوم بواجبها في فحص الأسرى وتقييم حالتهم الصحية.

 

هذا وقد أقلعت اليوم طائرتين للجنة الدولية للصليب الأحمر من مطار صنعاء الدولي تحملان 150 أسيراً لتحالف العدوان.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.