المصدر الأول لاخبار اليمن

الرئيس الفرنسي يتحدى المسلمين ويعد بنشر رسومات ساخرة من النبي

باريس/وكالة الصحافة اليمنية//

واصل الرئيس الفرنسي ماكرون مهاجمة المسلمين والسخرية منهم استمرارًا لحملته ضد الإسلام بوصفه دين إرهاب، وقال ماكرون في خطاب ألقاه أمس الأربعاء أثناء مشاركته في تأبين المدرس الفرنسي الذي قتله شاب من أصل شيشاني أمام مدرسته، بعد عرضه رسوما مسيئة للنبي محمد على طلابه.

وقال ماكرون أن بلاده لا تخشى ما وصفه بالإرهاب الإسلامي مشيرًا إلى أن فرنسا لن تتخلى عن نشر الرسومات الساخرة.
وقال “ماكرون”: “أظن أنه جنون وغباء للإرهاب الاسلامي الأعمى لن يرهبنا”.


وأضاف: “لن نتخلى عن نشر الرسوم الساخرة حتى وإن تقهقر البعض”.
وتابع أن الدولة ستحمي المدرسين داخل المدارس وخارجها، كما أنه سيتم إعطاء المدرس القوة والسلطة داخل المدارس.
كان المدرس القتيل قد عرض على التلاميذ في وقت سابق رسوما كاريكاتيرية مسيئة للنبي، في إطار حصة عن حرية التعبير مما أثار غضب أولياء الأمور المسلمين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.