المصدر الأول لاخبار اليمن

أبناء أبين يوجهون صفعة للإصلاح وقبائل المحفد تتوعد

أبين // خاص // وكالة الصحافة اليمنية //

 

رفض العشرات من أبناء أبين الالتحاق بصفوف مسلحي الإصلاح وانتقالهم إلى جبهة مارب.

 

وعلمت “وكالة الصحافة اليمنية”، من مصادرها بالمحافظة، أن لجان الإصلاح فشلت في تجنيد كتيبتين من أبناء أبين، وسط رفض شعبي ومجتمعي بإرسال ابنائهم إلى مارب.

 

وبحسب المصادر أن قبائل المحفد لموالية لـ”الانتقالي الجنوبي”، هددت بقطع الطريق أمام تعزيزات الإصلاح في مناطقها، معتبرة أن الإصلاح العدو الحقيقي لأبناء الجنوب.

 

وبحسب المصادر أن لجنة الإصلاح، اتجهت خلال اليومين الماضين بانتقاء أبناء أبين من صفوف الألوية التابعة للإصلاح في شقرة.

 

واتجه الإصلاح للدفع بأبناء أبين إلى جبهة مأرب، مع ابقاء مسلحيه الموثوق بهم في جبهة شقرة، خوفا من الخيانة، بالتزامن مع تحركات “الانتقالي الجنوبي” العسكرية في أبين.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.