المصدر الأول لاخبار اليمن

قوات صنعاء تخوض معارك شرسة لاستكمال السيطرة على سد مأرب

خاص/وكالة الصحافة اليمنية//

شهدت المناطق المحيطة بسد مأرب، فجر اليوم الثلاثاء، معارك هي الأعنف، بين قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية من جهة، ومسلحي التيارات السلفية المتشددة وعناصر تنظيم القاعدة من جهة أخرى.

وأشارت مصادر محلية في محافظة مأرب لـوكالة الصحافة اليمنية، إلى أن قوات الجيش واللجان حققت خلال الساعات الماضية، تقدما ميدانياً وسيطرة عسكرية في الجهات الثلاث المحيطة بسد مأرب.

وأفادت المصادر، إن قوات صنعاء تمكنت من التوغل إلى منطقة “الهيال” أسفل “جبل البلق الأوسط، بهدف استكمال السيطرة على السد وإطباق حصار خانق على مسلحي التيارات السلفية المتشددة وعناصر تنظيم القاعدة المتمركز في مناطق السد الشرقية.

وأكدت المصادر، أن البلق الأوسط والغربي يشهد معارك شرسة بين الطرفين.

وأضافت المصادر، أن قوات صنعاء تقدمت من منطقة “أراك” باتجاه مناطق “الصفة” وجبل الأديرم جنوب السد، حيث تدور معارك شرسة بين الطرفين.

وكانت قوات صنعاء، تمكنت الأحد الماضي من السيطرة الكاملة على المناطق الشمالية الغربية للسد بمافيها تطهير منطقة “مناسح السد”، بعد يومين من سيطرة أبناء قبائل منطقة الزور المسنودين بقوات الجيش واللجان على جبل “البلق القبلي”، وتطهير منطقة “حصن الأمير”، الذي يبعد عن مركز مدينة مأرب، بحوالي 7 كيلومتر/مربع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.