المصدر الأول لاخبار اليمن

مجزرة جديدة يرتكبها طيران التحالف بحق المجندين الجنوبيين في مأرب

خاص/وكالة الصحافة اليمنية//

أرتكبت مقاتلات التحالف، ظهر اليوم الجمعة، مجزرة جديدة استهدفت المجندين الجنوبيين الذين تم إرسالهم قبل أيام من محافظتي شبوة وأبين لتعزيز عناصر تنظيم القاعدة المنهارة في جبهات الكسارة والطلعة الحمراء ووادي نخلا شمال غرب مدينة مأرب.

وقالت مصادر محلية في محافظة مأرب لـ”وكالة الصحافة اليمنية”، أن طيران التحالف شن غارتين استهدفتا التعزيزات العسكرية من مجندي التحالف في محافظتي شبوة وأبين، بعد دقائق من وصولها إلى موقع “حمة الصيد” الاستراتيجي شرقي جبهة الكسارة.

وأشارت المصادر، إلى أن غارات التحالف بحق المجنديين الجنوبيين، اسفرت عن سقوط 25 قتيل، بينهم 18 قتيل من أبناء محافظة شبوة و 7 قتلى من أبناء محافظة أبين، بالإضافة إلى إصابة 18 جريح.

وأكدت المصادر، أن قوات التحالف قامت بنقل الجرحى وأشلاء جثث القتلى”، بينها 10 جثث متفحمة بشكل كامل إلى مستشفى ميداني تم استحداثه داخل معسكر “الشرطة العسكرية.

وقالت قناة “بلقيس” التابعة للتحالف، في خبر عاجل لها ظهر اليوم، أن عشرات المجندين سقطوا بين قتيل وجريح في غارة جوية وصفتها بـ”الخاطئة” في جبهة الكسارة بمدينة مأرب.

 

وعقب غارات التحالف، أتهم العديد من الناشطين الجنوبيين على مواقع التواصل الاجتماعي، ميليشيات بتقديم الأحداثيات لطيران التحالف بهدف إبادة مجندي التحالف من أبناء المحافظات الجنوبية.

 

وأوضح الناشطين، أن كافة التعزيزات التي سيتم إرسالها من المحافظات الجنوبية ستواجه نفس المصير، وسيكون مصيرها الحتمي الموت في محافظة مأرب، بفعل غارات التحالف أو بفعل نيران قوات صنعاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.