الخبر من مصدره لحظة حدوثه

جون كرياكو ضابط الاستخبارات الأمريكي لـ ” وكالة الصحافة اليمنية”: أمريكا تقتل كل من يقف في وجه سياستها، وتجني الأموال من الحرب على اليمن

خاص-ناصح شاكر- وكالة الصحافة اليمنية: قال جون كرياكو، ضابط الاستخبارات الامريكي السابق، في مقابلة حصرية لـ وكالة الصحافة اليمنية، أن أمريكا ممتعضة من وصول أنصار الله إلى السطلة لأنها ترى فيهم عدو لصديق أمريكا الحميم والمقرب وهي السعودية. وأوضح أن سياسة أمريكا المعلنة و بشكل عام هي "الاستمرار في قتل أو القبض على كل شخص [...]

خاص-ناصح شاكر- وكالة الصحافة اليمنية:

قال جون كرياكو، ضابط الاستخبارات الامريكي السابق، في مقابلة حصرية لـ وكالة الصحافة اليمنية، أن أمريكا ممتعضة من وصول أنصار الله إلى السطلة لأنها ترى فيهم عدو لصديق أمريكا الحميم والمقرب وهي السعودية.

وأوضح أن سياسة أمريكا المعلنة و بشكل عام هي “الاستمرار في قتل أو القبض على كل شخص يشكل الضرر على أمريكا”. مؤكدا أن هذه السياسة لن تنتهي، وهذه هي سياستها في اليمن أيضا.

جون أكد أن هناك تعاون كبير بين القاعدة وداعش مع السعودية في قتال من أسماهم الحوثيين، مؤكدا أن هذا يأتي في إطار “أنا عدو ابن عمي وعدو من يعاديه”.

مؤكدا أن سياسة التنظيمات الإرهابية والسعودية تتفق كلها على مواجهة إيران، وهذا ما يعني أن أمريكا هي أيضا تقاتل في صف التنظيمات الإرهابية بعدائها لإيران.

لكنه ذهب للقول أن الامر لا يعني بأن القاعدة وتنظيم داعش يعملان تحت مظلة أمريكية بمواجهتهم جميعا لإيران ، مستطرداً: “قد يبدو الأمر كذلك ، لكنه ليس صحيحًا.”

وأكد أن الأمريكيين لا يخسرون شيئا في حربهم على اليمن، وإنما مستفيدين منها لانهم يبيعون السلاح للولايات المتحدة .

حيث قال ” معظم الأسلحة التي تستخدمها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة هي أسلحة أمريكية. وبدلاً من أن يكلف الأمريكيون أموالاً ، فإنهم يحققون ويحصلون على الأموال من حرب اليمن”.

ووصف عدوان المملكة المدعوم أمريكيا بأنه ” أمر فظيع”. وأضاف:” قتل المدنيين هو جريمة حرب. انتشار المرض بسبب نقص المياه النظيفة يسبب البؤس في البلاد”.

وأختتم حديثه بالقول أن السعودية تكبدت خسائر مهولة في الثلاث سنوات من الحرب على اليمن.. وكذلك الاماراتيون.. نافيا أن يكون هناك أي تكتيم على هذه الخسائر، فهي تنشر على الصحافة كل يوم، حسب قوله .