المصدر الأول لاخبار اليمن

السيد عبدالملك الحوثي يدافع عن مطالب الوفد الوطني المفاوض ويكشف عن تهديدات أمريكية بتدمير العملة الوطنية

خاص: وكالة الصحافة اليمنية مع كل ظهور خطابي إعلامي للسيد عبدالملك بدرالدين الحوثي قائد أنصار الله يكشف حقائق لم تكن مشاعة وتحمل مفاجأت، فضلاً عن كمية المعنويات العالية التي يضخها في صدور الناس وتنعكس ايجابياً على أداء الجيش واللجان الشعبية، وحتى المجلس السياسي الأعلى ولجان المفاوضات.   قبل قليل خرج السيد الحوثي بخطاب متلفز مباشر [...]

خاص: وكالة الصحافة اليمنية
مع كل ظهور خطابي إعلامي للسيد عبدالملك بدرالدين الحوثي قائد أنصار الله يكشف حقائق لم تكن مشاعة وتحمل مفاجأت، فضلاً عن كمية المعنويات العالية التي يضخها في صدور الناس وتنعكس ايجابياً على أداء الجيش واللجان الشعبية، وحتى المجلس السياسي الأعلى ولجان المفاوضات.

 

قبل قليل خرج السيد الحوثي بخطاب متلفز مباشر ليضع اليمنيين بمختلف شرائحهم أمام حقيقة عرقلة الوفد الوطني المفاوض من قبل قيادة التحالف لافتاً إلى أن أمريكا هي المتحكم الرئيسي والفاعل في المفاوضات.
ودافع عبدالملك الحوثي عن مطالب الوفد الوطني المفاوض واصفاً إياها بالحق الطبيعي والمشروع.

 

وقال الحوثي أن السفير الأمريكي هدد الوفد الوطني المفاوض في الكويت بأنه إذا لم يقبل طلباته فإن العملة اليمنية ستقل قيمتها حتى لاتكون بقيمة الحبر الذي يكتب عليها، وهذا يؤكد أن الأمريكيين ليسوا راغبين بوقف هذا العدوان لأنهم مستفيدون منه بشكل كبير على المستوى الاقتصادي.

 

وأكد قائد أنصار الله أن لأمريكا دور كبير في العدوان على اليمن وبالرغم من ذلك تحسب الكوارث والجرائم على النظامين السعودي والإماراتي في حين يقدم الأمريكي نفسه كراعٍ للسلام.

 

مشيراً إلى أن الحرب الاقتصادية هي جزء رئيسي من الحرب على اليمن وشعبه،وقد علمت دول تحالف العدوان على نقل البنك المركزي اليمني من العاصمة صنعاء إلى عدن، وحرصت على احتلال كل المناطق التي يتوفر فيها البترول والنفط والغاز في مأرب وشبوة وحضرموت.

 

وأضاف:” دول العدوان تحكمت بالنقل البحري والموانئ وفرضت حصاراً على ميناء الحديدة وتحكمت بإيراداته ووضعوا شروطاً كثيرة على ما يصل إليه.. وسيطرت على المنافذ البرية وحاصرت الأجواء ومنعت الجرحى والمرضى وحتى المسافرين العاديين من مغادرة اليمن”.

قد يعجبك ايضا