المصدر الأول لاخبار اليمن

وزارة النفط تنفي فرض مبالغ على تجار الغاز.. وتؤكد ضلوعهم وراء الأزمة الحاصلة

صنعاء – وكالة الصحافة اليمنية:

حملت وزارة النفط والمعادن مجموعة من التجار ضعاف النفوس والمتعيشين والمتواطئين مع أعداء البلد أنهم وراء معاناة الشعب والسبب الرئيسي في الأزمة القائمة واختفاء مادة الغاز من مناطق السيطرة”.

وأفاد مصدر مسؤول في وزارة النفط بانه وبعد أن تعهد جميع التجار ببيع أسطوانات الغاز بسعر ثلاثة آلاف ريال مراعاة لوضع المواطنين قابل للنقص لاحقاً وهذا مبلغ مجزي لهم، امتنع مجموعة من التجار عن إدخال المقطورات إلى المحافظات في مناطق السيطرة مما تسبب في قلة مادة الغاز”.

وأكد المصدر أن الجهات الخدمية والأمنية لم تفرض أي مبالغ على تجار الغاز .. لافتا إلى أن الدولة تولي اهتمام كبير حالياً بتوفير الغاز بسعر مناسب لفترات قادمة .

داعيا المواطنين إلى عدم الاندفاع للحصول على مادة الغاز والاكتفاء بأخذ احتياجاتهم الضرورية، بما يسهم في حصول غيرهم على ما يحتاجونه من الغاز .

كما أكد المصدر في تصريح لوكالة الأنباء (سبأ) ” أن الجهات المعنية ستتخذ كافة الإجراءات القانونية والضبطية ومحاسبة كل من تلاعب أو أضر بمصلحة المواطن.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com