المصدر الأول لاخبار اليمن

نائب رئيس إتحاد الغرف التجارية أبو بكر باعبيد  .. نعمل جاهدين لتطوير إستراتيجيات العمل بما يسهم في تطوير الاقتصاد الوطني

حوار/ محمد النظاري / وكالة الصحافة اليمنية //

يعمل الاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية على تمثيل القطاعين الخاص والمختلط الصناعي و التجاري في المحافل المحلية والخارجية والتعبير عن القضايا ذات العلاقة و بحث السبل الكفيلة بتخفيف العوائق والحد ومن الصعاب التي تقف في طريق تنمية الاقتصاد وتحسين بيئة العمل وخلق فرص أكثر ملاءمة لنمائه وازدهاره.

 

وتعمل قيادة الاتحاد على استعادة الدور المنوط  به والذي تأثرت أنشطته وفعالياته سلباً جراء الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلد.. من خلال تطوير استراتيجيات العمل وتفعيل آليات الأداء بما يضمن نتائج فعالة على الاقتصاد الوطني برمته.

 

في هذه الزاوية التقينا الاستاذ أبوبكر سالم باعبيد  نائب رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية للقطاع التجاري ناقشناه حول عدد من القضايا التي تخص الاتحاد فإلى الحصيلة:

. عودة الاجتماعات الدورية للاتحاد.. إلى أي مدى ستحفز أنشطة الاتحاد وأعماله ؟

.. يمر الاتحاد العام للغرف التجارية بمرحلة استثنائية أثرت على أدائه سلباً بسبب الحرب كغيره من القطاعات العامة والخاصة التي تعثرت أنشطتها وأغلقت بعضها أبوابها لعدم قدرتها على الوفاء بالتزاماتها.. وعودة الاتحاد للقيام بالدور المنوط به كان ضرورة ملحة  تفرضها المرحلة الراهنة بغية استعادة الاقتصاد الوطني لقوته ووقوفه على أقدامه من جديد.. و عودة الاجتماعات الدورية ستتيح لقيادة الاتحاد الاطلاع على المستجدات ومناقشة الخطط وجداول الأعمال وتحديث الاستراتيجيات وتحليل العوائق والعقبات و البحث عن حلول عملية لها أولاً بأول.. وهذه خطوة هامة في الاتجاه الصحيح.

الاعلام شريك أساسي

. ماهي أبرز أولوياتكم خلال المرحلة القادمة ؟

.. من أبرز أولوياتنا خلال المرحلة الراهنة هي تعزيز الشراكة مع وسائل لتعزيز أهمية دور الاتحاد بالنسبة لكل المعنيين في القطاعين العام والخاص فيما يخص الأنشطة و الفعاليات التي يقوم بها الاتحاد والاطلاع عليها من قبل التجار والقطاع الخاص والغرف و تسليط الضوء على جهوده وإنجازاته المستمرة على الصعيدين المحلي والخارجي.. الأمر الذي سيساهم بإعادة الثقة بينهم وبين الاتحاد كشرط أساسي للشراكة الفعالة والتكامل المنشود.. وفي الوقت ذاته فالانتشار الإعلامي سيساهم في إيصال صوت الاتحاد للجهات المعنية داخل وخارج البلد لما فيه مصلحة الاقتصاد الوطني بشقيه الخاص والمختلط..  ومن هنا تنبع أهمية تفعيل قنوات الاتصال الخاصة بالاتحاد مع الغرف التجارية الصناعية بالمحافظات والقطاع الخاص والحكومة.

تطوير الأداء

. ماهي أهم خططكم ومشاريعكم لتطوير الأداء وتحسين بيئة العمل ؟

.. تعمل قيادة الاتحاد جاهدة  على تطوير أداء الاتحاد  على مختلف الأصعدة و قد قمنا مؤخراً بتطوير استراتيجية التواصل والإعلام وكذلك تحديث بيانات القطاع التجاري والصناعي..  وفعلياً تم البدء بتنفيذ الاستراتيجية الجديدة التي ستعمل على تفعيل قنوات الاتصال الخاصة بالاتحاد مع الغرف التجارية الصناعية بالمحافظات والقطاع الخاص والحكومة.. مثمنين دعم منظمة العمل الدولية للاستراتيجية.. و يعد تطبيق الاستراتيجية الجديدة على رأس أولويات قيادة الاتحاد حيث سيتم تنفيذ ما جاء تباعاً وبشكل منظم من خلال المتابعة المستمرة من قيادة الاتحاد حتى يتم الانتهاء منها خلال المدة المحددة.. وسنعمل خلال المرحلة القادمة على تطوير برامج العمل بما يضمن تجاوز  العقبات و تحقيق الأهداف والطموحات  وتغير واقع الاقتصاد وتحسين بيئته.

بناء جسر الثقة

. برأيكم ما هي أفضل الآليات لتعزيز التكامل والشراكة بين الاتحاد و الغرف ؟

.. يعد تقارب وجهات النظر و العمل على بناء جسور الثقة من أهم خطوات التواصل البناء والتكامل الخلاق.. فالشراكة الحقيقية والتشبيك الدائم بين الاتحاد والغرف شرط أساسي والغرف لتحقيق الأهداف المرجوة و خدمة المصالح المشتركة.. فالاتحاد في المقام الأول موجود من أجل خدمة الغرف في مختلف المحافظات.

 . تنمية الاقتصاد الوطني بشقيه العام والخاص هو من أهم أهداف إنشاء الاتحاد.. كيف تقيمون دور الاتحاد في هذا الشأن ؟

.. يتطور الاقتصاد الوطني بالاعتماد على القطاعين العام والخاص والمختلط  فهي قطاعات تكمل بعضهما البعض وأي خلل يعتور  إحداها سيفضي بالنهاية للآخر باعتبارها أوجه لنفس العملة.. ودور الاتحاد وهو خلق الثقة بين القطاعين العام الخاص والمختلط وتوجيه نشاطاتها لما فيه مصلحة الاقتصاد الوطني وتنميته وازدهاره.. لذا يعمل الاتحاد جاهداً من أجل ضمان بيئة عمل صحية يزدهر في ظلها الاقتصاد ويتحسن واقع الحياة بالنسبة للمواطن في جميع أرجاء البلاد

خلق موارد

. يعد تعزيز الموارد من أهم العوامل التي تساهم في تطوير أداء المؤسسات.. ماهي خططكم في هذا الجانب؟

.. بالتأكيد وجود الموارد والعمل على خلقها من أهم المرتكزات لاستمرار نشاط أي مؤسسة وبدون موارد سيكون الفشل حتمياً..  لذا ستعمل قيادة الاتحاد خلال المرحلة الراهنة والمقبلة على استبعاث الموارد و ديمومتها من خلال استغلال إمكانياتنا والتشبيك مع الجهات ذات العلاقة.

تداخل

. هناك عدد من الأنشطة التي تعد من اختصاصات الاتحاد العام للغرف التجارية والتي يمكن أن تحقق موارد مالية تساعد في فاعلية أنشطته واستمرارها.. كإقامة المعارض التجارية مثلاً.. ما السبب برأيك ؟

.. من المهم جداً استغلال الاتحاد لكل الأنشطة التي تخلق موارد تساهم في فعاليته وتحقيق الأهداف التي أنشئ لأجلها.. والاستفادة من أي نشاط أو فعالية تندرج في سياق اختصاصاته.. و ذلك حسب خطة عمل معدة جيداً ويتم تنفيذها باهتمام ومتابعة قيادة كفؤة ونشيطة حتى يتم استغلالها الاستغلال الأمثل.. لكن تداخل الاختصاصات وغياب الوعي يحول دون ذلك.

تحييد الاقتصاد

. هناك دعوات متكررة لتحييد الاقتصاد حافظاً على استمرار الحياة ولو في حدها الأدنى وهي ضرورة في الوقت الراهن.. أين يقف الاتحاد من هذا الأمر ؟

.. الاقتصاد عصب الحياة وشرط جوهري لاستمرارها و بطبيعة الحال يقف الاتحاد العام للغرف التجارية مع الدعوات المتكررة لتحييد الاقتصاد الوطني وإتاحة المناخ المناسب لاستمرار أنشطته وفعاليات وحركته الديناميكية في ظل ضمان حرية الحركة التجارية حتى يكون اقتصاداً قوياً يفضي لدولة آمنة ونظام مستقر.

كلمة أخيرة

. في الأخير.. رسالة تودن قولها عبر هذا اللقاء؟

.. رسالتي لقيادة الاتحاد والغرف التكاتف والتماسك وعدم اتاحة الفرصة للمغرضين للفرقة والشقاق وتحقيق الأهداف المغرضة فهما جزآن لوجه واحد.. و ندعو  القطاع الخاص للاعتماد على الاتحاد وإتاحة الفرصة أمامه للتعبير عنه فهو خير من يمثله ويناقش قضاياه ويدافع عنها  وهو البوتقة التي تستوعب طموحاته وتعبر عنها.. فقوة الاقتصاد الوطني من قوة الاتحاد.. داعياً المولى عز وجل أن يعود يمننا هانئاً مستقراً يتمتع بثرواته وخيراته.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com