المصدر الأول لاخبار اليمن

مصير مجهول لشرطي مرور بعد مطالبته برخصة قيادة في عدن

 

خاص / وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

أفادت مصادر حقوقية في مدينة عدن أن الفصائل التابعة للانتقالي قامت باختطاف رجل المرور لطفي المقطري بعد تداول فيديو يظهر تعرضه للضرب من قبل أحد قيادات الفصائل المسلحة التابعة للانتقالي.

 

وقال الناشطون أن “قوات الطوارئ” بقيادة مصلح الذرحاني، اختطفت، امس الاثنين، شرطي المرور المقطري 52 عاما، بتهمة ” التشهير” بقوات الطوارئ.

 

وأضاف الناشطون، أن قوات الطوارئ رفضت الإفصاح عن وضع شرطي المرور، مشيرة إلى أن أهالي الشرطي المختطف لم يتمكنوا من التواصل معه أو معرفة وضعه لدى قوات الطوارئ.

 

ونقل بعض الناشطين عن أهالي الشرطي المختطف، وجود نبرة عداء مناطقية من قبل قوات الطوارئ، التي اعتبرت أن لقب الشرطي ” المقطري” الذي تعود أصوله إلى محافظة تعز، قد يكون سببا وراء تصعيد الموقف العدائي ضده، خصوصا في ظل الأجواء المحتقنة بالتحريض المناطقي ضد أبناء المحافظات الشمالية من قبل القوى التابعة للإمارات جنوب اليمن.

 

وكان ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، قد تداولوا خلال اليومين الماضيين فيديو للشرطي لطفي المقطري يشرح خلاله كيف تعرض للضرب والاهانة من قبل أحد قادة قوات الطوارئ التابعة للمجلس الانتقالي في عدن، على خلفية مطالبته لذلك القائد بإبراز رخصة القيادة ووثائق السيارة، قبل أن ينهال القائد ومرافقيه بضرب الشرطي.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com