المصدر الأول لاخبار اليمن

أعضاء الكونجرس يطلقون محاولة لمنع مبيعات الأسلحة الى السعودية

خاص // وكالة الصحافة اليمنية //   ترجمة /// عماد المرشحي يعتزم  مجموعة الديمقراطيون والجمهوريون في مجلس على تقديم أكثر من اثني عشر قرارا يهدف لوقف بيع الأسلحة من قبل  أداره ترامب  إلى المملكة العربية السعودية ، مما يشكل تحديا مباشرا لاستخدام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلطة التنفيذية.  وبحسب "وكالة الأسوشيتد برس" فان هذه المناورة [...]

خاص // وكالة الصحافة اليمنية //


 

ترجمة /// عماد المرشحي

يعتزم  مجموعة الديمقراطيون والجمهوريون في مجلس على تقديم أكثر من اثني عشر قرارا يهدف لوقف بيع الأسلحة من قبل  أداره ترامب  إلى المملكة العربية السعودية ، مما يشكل تحديا مباشرا لاستخدام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلطة التنفيذية.

 وبحسب “وكالة الأسوشيتد برس” فان هذه المناورة تشكل عرضا رائعا من الحزبين لسياسة ترامب الخارجية ويهدد بتشابك الأصوات في مجلس الشيوخ في سلسله من في هذا الصيف.

وتصاعد الغضب في الكونغرس حول العلاقات الوثيقة بين إدارة ترامب والسعوديين ، والتي تغذيها الخسائر المدنية المرتفعة في الحرب التي تقودها السعودية في اليمن-وهي الحملة العسكرية تقوم الولايات الأمريكية بمساعدتها-ومقتل الكاتب الصحفي الأمريكي جمال خاشقجي من قبل وكلاء ء سعوديين .

وقد زاد قرار ترامب في أيار/مايو لبيع الأسلحة، بطريقه تهدف إلى تجاوز الاستعراض الذي يجريه الكونغرس، من تأجيج التوترات.

يشكل تقديم مينديز للقرارات ال 22 التي اتخذت يوم الأربعاء تحديا لقياده مجلس الشيوخ أنه يستخدم إجراء يمكن أن يفرض إجراء على مجلس الشيوخ، ومن بين الداعمين الآخرين للجهد السناتور الديمقراطي كريس مورفي ، وهو منتقد منذ فترة طويلة للحرب في اليمن ، والسناتور الجمهوري تود يونغ ، والسناتور الديمقراطي باتريك ليهي وجاك ريد.

وقد حجب المشرعون حوالي   ملياري دولار من مبيعات الأسلحة إلى المملكة لأكثر من عام ، مستشهدين بالمخاوف المتعلقة بحقوق الإنسان

. وبشكل منفصل، أصدر الكونغرس تشريعا هذا العام كان من شانه ان ينهي الدعم الأمريكي للحرب التي تقودها السعودية في اليمن، واعترض ترامب علي هذا الأجراء.