المصدر الأول لاخبار اليمن

الحوثي يكشف عن طلب سفراء دول عظمى مشاهد حربية

الحوثي يكشف عن طلب سفراء دول عظمى مشاهد حربية

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

اعتبر عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي تشكيك التحالف في عملية اسقاط 3 من ألويته بكامل عتادها وقواتها، انتصارا اضافيا على أجهزة مخابراته. ونوه بتوثيق الإعلام الحربي العملية بمشاهد فيديو وافية، كاشفا عن طلب سفراء دول عظمى نسخا من هذه المشاهد، وموجها بمنحها لمنتجي سينما الواقع.

 

وقال الحوثي في تغريدة له على منصة “تويتر” بعد منتصف ليل الاثنين: “مشهد مدرعة سعودية أوقفها كلاشنكوف بطل يماني، يثبت كذب إدعاء العدوان أن سبب الهزيمة أنهم لم يجدوا الماء”.

 

عضو المجلس السياسي أضاف: “الإدعاء بأن عملية ‘‎نصر من الله’ تمثيل هو انتصار، كونها تمت بهذا العدد ولم تستطع مخابرات العدوان كشفها، وانتصار لصناعة الأفلام اليمنية بأكشن إحراق المدرعات”.

 

وتابع: “كاميرا الإعلام الحربي أفقدت أسلحة الدول المشاركة في العدوان على اليمن الأهمية التي صنعها إعلامها وضخم من مكانتها ومتانتها وقوتها وصلابة تدريعها، وأثبت المقاتل اليمني فشلها”.

 

الحوثي كشف عن طلب دول مشاهد تدمير مدرعاتها. وقال: “المشاهد الخاصة أيضا طلبت منا من سفراء دول عظمى، كون كاميرا أبطال الإعلام الحربي وثقت مشاهد انتحار الأسلحة الأمريكية والأوروبية”.

 

ووجه بتعميم هذه المشاهد، وقال: “نوصي الإخوة الإعلام الحربي بإعداد مشاهد خاصة للسينما وللقنوات الراغبة في توثيق العدوان على اليمن من خلال سلسلة أفلام وثائقية لعملية ‘نصر من الله’ وغيرها”.

 

مؤكدا أن مشاهد المعارك مع قوات التحالف ستكون عالمية الانتشار، قائلا: العالم يدرك حجم المعركة، وسيبحث قريبا عن صناعة أفلام حقيقية، أبطالها أبناء الجيش واللجان اليمنيون .. وقريبا ذلك”.

 

وكعادتها، وثقت عدسات الإعلام الحربي التابع للجيش واللجان الشعبية، العملية الواسعة في محور كتاف/نجران، المسماة “نصر من الله”، اثناء محاصرة وإسقاط 3 ألوية للتحالف وأسر ضباطها وجنودها واغتنام عتادها.

 

ووفقا لمتحدث القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، فقد تجاوز عدد الأسرى الألفين بينهم قادة وضباط وجنود سعوديون ومئات الآليات والمدرعات العسكرية، علاوة على كميات كبيرة من الأسلحة المتنوعة وذخائرها.