المصدر الأول لاخبار اليمن

تحرير دفعة جديدة من أسرى الجيش واللجان في مأرب

تحرير دفعة جديدة من أسرى الجيش واللجان في مأرب

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

تمكنت اللجنة الوطنية للشؤون الأسرى من تحرير دفعة جديدة من أسرى الجيش واللجان الشعبية في جبهة مأرب، بعد أقل من أسبوعين على دفعة من الأسرى في الجبهة نفسها.

 

وأعلنت اللجنة في بيان لها، مساء الخميس، أنه “تم تحرير 6 من أسرى الجيش واللجان الشعبية في جبهة مارب بعملية تبادل مع المجموعات المسلحة الموالية للعدوان عبر وساطة محلية”.

 

تحرير دفعة الأسرى الجديدة يأتي بعد أسبوع على إعلان رئيس لجنة شؤون الأسرى  “تحرير 9 من أسرى الجيش واللجان الشعبية في جبهتي الجوف ولحج بصفقتي تبادل عبر وساطة محلية”.

 

وفي 18 أكتوبر المنصرم أعلن رئيس لجنة شؤون الأسرى عبدالقادر المرتضى “تحرير 19 من أسرى الجيش واللجان الشعبية في جبهة مارب عبر صفقة تبادل أسهمت في انجاحها وساطة محلية”.

 

واستطاعت لجنة شؤون الأسرى “منذ انشائها  في 2015 تحرير 7000 أسير من الطرفين بعمليات تبادل عبر وساطات محلية ، بينهم أكثر من 600 أسير من الطرفين ‏منذ إنتهاء مشاورات السويد”.

 

ذلك ما أكده المرتضى، الثلاثاء. موضحا أن “الامم المتحدة لم تحرر أسيرا واحدا”، وأن “المبعوث الأممي بيده أوراق ضغط على الأطراف الأخرى لتنفيذ اتفاق تبادل الأسرى لكنه لا يستخدمها”.

 

ووفقا لرئيس لجنة الأسرى، فإن “السعودية تواصل عرقلة تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى منذ توقيعه في مشاورات السويد”، معيقة إطلاق نحو 17 ألف أسير وردت اسماؤهم في قوائم أسرى الطرفين.

 

وأكد رئيس اللجنة عبدالقادر المرتضى، أن “الأعداد الكبيرة لأسرى قوى العدوان في عملية ‘نصر من الله’ لم تكن دافعا للعدو لإبرام صفقة تبادل، ما يعكس انعدام اهتمام الطرف الآخر بأسراه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.