المصدر الأول لاخبار اليمن

المشاط يحذر التحالف من “مخاطر كبرى” لا تحتملها المنطقة

المشاط يحذر التحالف من “مخاطر كبرى” لا تحتملها المنطقة

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

حذر رئيس المجلس السياسي الأعلى في العاصمة صنعاء المشير مهدي المشاط، التحالف بقيادة السعودية والإمارات من ما وصفه “مخاطر كبرى” لاستمرار الحرب على اليمن، قال إن “المنطقة لا تحتملها”، مجددا الحرص على السلام ومرحبا بأي مفاوضات جادة تفضي إلى إعلان الوقف الكامل للعدوان والحرب والدمار ورفع الحصار وإنهاء التواجد العسكري الأجنبي في اليمن”.

 

وقال المشير مهدي المشاط في كلمة للشعب اليمني في الداخل والخارج، مساء اليوم الجمعة، بمناسبة العيد الـ 52 لعيد الاستقلال وذكرى انتزاع النضال اليمني الاستقلال الوطني لجنوب اليمن من الاحتلال البريطاني: إن “قدرنا في اليمن والمنطقة أننا أمة واحدة ولا مجال للاستقرار ما لم يحتكم الجميع لشروط وأسس الاستقرار”. ذاكرا أول هذه الشروط “الالتزام باحترام اليمن وسيادته”.

 

المشاط حذر في كلمته التي بثتها قنوات التلفزة، من استمرار الحرب، قائلا: “نشير إلى أن الاستمرار في الحرب والحصار سيفضيان بالمنطقة ككل إلى مخاطر كبيرة سيكون من الصعب احتمالها”. مضيفا في مخاطبة تحالف الحرب الذي تقوده السعودية والإمارات بدعم أمريكي وبريطاني مباشر: إن “المراجعة الشاملة لكل الأخطاء، والالتزام باحترام اليمن هو من أول شروط الاستقرار في المنطقة”.

 

وأضاف رئيس المجلس السياسي المشير مهدي المشاط في خطابه المتلفز: “نؤكد حرصنا على السلام ونشيد بما تحقق مؤخرًا على طريق التهدئة ونرحب بالمبادرة التي أفضت إلى تحرير أسرانا الأبطال عطفا على مبادرتنا السابقة”. ونوه بإمكانية التقدم في هذا المسار، على أساس علاقات ندية، قائلا: “نرحب بالمصالح المشروعة والعلاقات على أساس حسن الجوار والاحترام المتبادل”.

 

في السياق نفسه، جدد المشاط، تأكيد دعم المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني في العاصمة صنعاء جهود الأمم المتحدة لإحلال السلام الشامل والعادل، وقال: “نرحب بأي مفاوضات جادة تفضي إلى إعلان الوقف والحرب والدمار ورفع الحصار وإنهاء التواجد العسكري الأجنبي في أراضينا”. منوها بضرورة “الالتزام بتنفيذ اتفاق السويد، والالتزام بوقف التصعيد العسكري في الحديدة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.