المصدر الأول لاخبار اليمن

صنعاء تبحث مع طهران إيصال مساعدات مواجهة كورونا

صنعاء تبحث مع طهران إيصال مساعدات مواجهة كورونا

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

بحثت صنعاء مع طهران، اليوم الثلاثاء، الاوضاع الانسانية في اليمن جراء استمرار حرب التحالف وحصاره، وسبل ايصال المساعدات الانسانية والدوائية لمواجهة فايروس كورونا بعد تفشيه في اليمن.

 

جاء ذلك في اتصال هاتفي، تلقاه رئيس الوفد الوطني المفاوض، والمتحدث الرسمي باسم “أنصار الله”، محمد عبد السلام، من كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني على اصغر خاجي، فجر اليوم الثلاثاء.

 

وناقش خاجي مع متحدث “أنصار الله” محمد عبدالسلام “المستجدات السياسية والميدانية وخطر تفشي فيروس كورونا والنقص الحاد في امكانيات مواجهته بسبب العدوان العسكري المستمر والحصار الظالم”.

 

من جانبه، المسؤول الايراني علي أصغر خاجي، كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني، أكد في الاتصال على “ضرورة الإسراع في إيصال المساعدات الإنسانية والأدوية بعد تفشي فيروس كورونا في اليمن”.

 

وكان رئيس الوفد الوطني المفاوض ومتحدث أنصار الله، محمد عبد السلام، وجه تحذيرا للتحالف بقيادة السعودية والإمارات، من عواقب استمرار حربها وحصارها على اليمن، ومنع دخول سفن الغذاء والدواء والوقود.

 

عبد السلام، قال: “إصراراً على ظلم الشعب اليمني تواصل قوى العدوان إحكام حصارها بغلق مطار صنعاء واحتجاز السفن وإجراءات تعسفية عدة، متوهمة أنها بالعدوان الاقتصادي ستحقق ما فشلت فيه بالعدوان العسكري”.

 

وتابع رئيس الوفد الوطني في تغريدة على منصة “تويتر”، ليل الاثنين، محذرا دول التحالف، قائلا: “عليها أن تخشى من التمادي في سياسة التجويع وأن تدرك أن تبعاتها ستطالها حتماً ولن تبقى محصورة على اليمن”.

 

يُشار إلى أن التحالف عمد للرهان مجددا على الورقة الاقتصادية في الضغط على المجلس السياسي الاعلى وحكومة الانقاذ، عبر تشديد حصاره وتقييد تدفق الغذاء والدواء والوقود، واحتجاز سفنها عرض البحر.