المصدر الأول لاخبار اليمن

تدشين التثقيف الصحي بلقاء لعلماء وخطباء ومرشدي الحديدة

تدشين التثقيف الصحي بلقاء لعلماء وخطباء ومرشدي الحديدة

الحديدة// وكالة الصحافة اليمنية//

 

دُشنت حملة التثقيف الصحي بمخاطر الاوبئة والامراض في الحديدة، بلقاء نظمه مكتبا وزارتا الأوقاف والإرشاد والصحة العامة والسكان وجامعة دار العلوم الشرعية حول دور علماء وخطباء ومرشدي مدينة الحديدة في التوعية بمخاطر البعوض الناقل للأوبئة والأمراض ” الملاريا والضنك“.

 

وفي اللقاء أكد القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم أهمية اضطلاع الجميع بالمسئولية في نشر الوعي الصحي بخطر الأمراض والأوبئة والطرق الصحيحة لتجنب الإصابة بها.

 

مشيرا إلى حاجة المجتمع لتكثيف التوعية بأهمية تصحيح المفاهيم والسلوكيات الخاطئة ذات الصلة بالبيئة ودور الوعاظ والمرشدين والخطباء في توعوية المجتمع بأهمية الحفاظ عليها.

 

ونوه وكيلا المحافظة أحمد البشري وعلي قشر بأن “تعرض السكان للأوبئة والأمراض نتيجة مباشرة للأسلحة المحرمة التي يستخدمها تحالف العدوان ومرتزقته في حربهم على اليمن”.

 

وأكدا أهمية دور الخطباء والمرشدين في تعزيز الوعي المجتمعي، بمخاطر انتشار الأمراض والأوبئة نتيجة عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية والعامة لما لها من آُثار سلبية في تلوث البيئة.

 

في حين أكد مدير مكتب الصحة والسكان في المحافظة الدكتور خالد المداني والقائم بأعمال مدير مكتب الأوقاف بالمحافظة فيصل الهطفي أهمية تعزيز الوعي المجتمعي بأهمية الحفاظ على البيئة والاهتمام بالنظافة الشخصية للحد من تفشي الإصابة بالأمراض والأوبئة.

 

من جانبه أوضح رئيس جامعة دار العلوم الشرعية محمد بن محمد مرعي أن تدني نسبة الوعي لدى أفراد المجتمع بهذه الأوبئة والأمراض يضاعف من حالات الوفيات الناتجة عنها ويسهم في انتشار الأمراض. مؤكدا “أهمية تكاتف الجميع للوقاية من الأوبئة والأمراض”.

 

حضر اللقاء وكيل المحافظة المساعد علي الكباري وعلماء وخطباء ومرشدو المدينة وطلبة وطالبات جامعة دار العلوم الشرعية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.