المصدر الأول لاخبار اليمن

التحالف يوسع عداء اليمنيين لدوله ويضاعف نفيرهم ضده

التحالف يوسع عداء اليمنيين لدوله ويضاعف نفيرهم ضده

متابعة خاصة // وكالة الصحافة اليمنية//

 

يوسع التحالف بقيادة السعودية والامارات من عداء اليمنيين في عموم البلاد، لدوله باستمرار حصاره البري والبحري والجوي، واحتجاز سفن المشتقات النفطية ومنع دخولها إلى ميناء الحديدة.

 

ومن مظاهر اتساع العداء اليمني للتحالف، توالي الوقفات الاحتجاجية المنددة بجرائم حرب التحالف وحصاره، ومنها وقفات شعبية، شهدتها مديرية معين في العاصمة صنعاء، الثلاثاء.

 

أهالي أحياء الدائري والسنينة الجنوبية وعصر ومذبح الجنوبي، استنكروا في وقفاتهم الاحتجاجية انتهاكات التحالف “واستمرار النفير العام لرفد الجبهات بالرجال والمال والعتاد ذوداً عن حياض الوطن”.

 

وندد أهالي مديرية معين باستمرار “تحالف قوى العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية ومنع دخولها إلى ميناء الحديدة رغم حصولها على تصاريح أممية في ظل صمت وتواطؤ دولي وأممي فاضح”.

 

المشاركون في الوقفات الاحتجاجية على جرائم التحالف وحصاره، أكدوا أن “استمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية، سيؤدي إلى كارثة إنسانية وصحية وشيكة تهدد حياة المواطنين وتفاقم من معاناتهم”.

 

ودعا بيان صادر عن الوقفات، كافة أبناء الشعب اليمني إلى “التحرك الفاعل ومطالبة العالم الحر والمنظمات الدولية بالضغط على تحالف العدوان لرفع الحصار والسماح بدخول سفن المشتقات النفطية والغذائية”.

 

وحمل أهالي مديرية معين في بيانهم “المجتمع الدولي والأمم المتحدة وتحالف العدوان المسئولية الكاملة عن تداعيات وآثار استمرار العدوان والحصار وعدم السماح بدخول سفن المشتقات النفطية والمواد الغذائية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.