المصدر الأول لاخبار اليمن

الإصلاح يحتجز وقود محطات شبوة في نقاط شقرة الساحلية

أبين // وكالة الصحافة اليمنية //

 

فرض مسلحو الإصلاح في مدينة شقرة بمحافظة أبين، اتاوات مالية كبيرة مقابل الافراج عن الوقود المخصص لمحطات كهرباء شبوة.

 

وأكدت مصادر محلية بالمدينة أن نقاط الاصلاح العسكرية في شقرة، احتجزت ناقلات الوقود القادمة من عدن المتجهة إلى  شبوة، رافضة السماح لها بالعبور.

 

وبحسب المصادر أن قيادات الاصلاح العسكرية في شقرة، فرضت اتاوات غير قانونية تصل لـ15 ريالا على كل لتر من الوقود المخصص للسوق المحلي في شبوة، بعد رفض سلطات مأرب والمهرة وحضرموت تزيد المحافظة بالوقود.

 

وأشارت المصادر إلى أن اجراءات الاصلاح في أبين، ضاعف من معاناة المواطنين جراء انعدام الوقود في السوق الخاص بمحطات التوليد.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا لانتشار السوق السوداء في محافظة شبوة النفطية، التي تعيش منذ أيام أزمة مشتقات نفطية خانقة.

 

 

وأظهرت الصور عدداً من السيارات التي يتم تموينها بالمشتقات النفطية من أجل بيعها في السوق السوداء بأسعار خيالية تتجاوز عشرة آلاف ريال، الأمر الذي ضاعف من معاناة المواطنين.

 

وكان قد افتتح محافظ شبوة التابع للإصلاح  الشهر المنصرم، ميناء قنا، وتفريغ شحنة أول باخرة وقود على متنها 17 ألف طن من الديزل، معتبرا أن افتتاح الميناء سينهي ازمة الوقود في المحافظة.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com