المصدر الأول لاخبار اليمن

الإمارات تتخلى عن مهادنة الرياض في عدن وبيان جديد لتأجيل المواجهات

خاص / وكالة الصحافة اليمنية //     تشهد مدينة عدن توترات عسكرية تنذر بانفجار الموقف بين مليشيا “الانتقالي الجنوبي” التابعة للإمارات من جهة، و”قوات درع الوطن” التي انشأتها السعودية.   مصادر محلية في عدن، أكدت أن المدينة تشهد انتشار عسكري غير مسبوق، بسبب رفض قيادات مليشيا “الانتقالي” تسليم معسكري “النصر” و”الصولبان” للجماعات السلفية المتشددة، […]

خاص / وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

تشهد مدينة عدن توترات عسكرية تنذر بانفجار الموقف بين مليشيا “الانتقالي الجنوبي” التابعة للإمارات من جهة، و”قوات درع الوطن” التي انشأتها السعودية.

 

مصادر محلية في عدن، أكدت أن المدينة تشهد انتشار عسكري غير مسبوق، بسبب رفض قيادات مليشيا “الانتقالي” تسليم معسكري “النصر” و”الصولبان” للجماعات السلفية المتشددة، التابعة للسعودية.

 

وذكرت المصادر، أن ” قوات درع الوطن” اضطرت إلى إصدار بيان نفي عن انتشارها في عدن، في محاولة لامتصاص حالة التوتر التي انتابت الفصائل الموالية للإمارات.

وقالت المصادر، أن اعلان رشاد العليمي الأسبوع الماضي عن انشأ “قوات درع الوطن” وتحديد تبعيتها بشكل خاص للعليمي، وبما يوحي أن بقية التشكيلات المسلحة لا تتبع العليمي، يضع الكثير من علامات الاستفهام حول طبيعة المهام التي ستسند لـ”قوات درع الوطن” والغرض من ربطها دون غيرها من التشكيلات المسلحة برشاد العليمي، مضيفة أن ذلك يأتي بهدف منح ” درع الوطن” شرعية استثنائية، تتيح للسعودية، التواجد والسيطرة على أي مواقع في عدن وغيرها، وبما يجعل أي مكونات عسكرية أخرى وعلى رأسها التشكيلات التابعة للإمارات في موقف المتمرد، في حال رفضت اخلاء مواقعها للفصائل الجديدة الموالية للرياض.

وأوضحت المصادر، أن قيادات الانتقالي، على تسليم مواقعها للجماعات التابعة للسعودية، قبل أن تتراجع عن موافقتها اليوم، مما يشير إلى أن الإمارات قد تتخلى عن سياسة المهادنة للسعودية جنوب وشرق اليمن.

 

يأتي ذلك بعد أن نفذت الجماعات السلفية “درع الوطن” التابعة للسعودية خلال الساعات الماضية، تدريبات عسكرية بالذخيرة الحية بمختلف أنواع الأسلحة داخل معسكر التحالف في البريقة.

 

تجدر الإشارة إلى الجماعات التابعة للسعودية  تحت مسمى “درع الوطن” كانت قد فرضت سيطرتها على قاعدة العند في نوفمبر الماضي.

وتسعى السعودية بواسطة الجماعات السلفية “درع الوطن” إلى سحب البساط من تحت مليشيا “الانتقالي الجنوبي” التابع للإمارات، مع استمرار منع رئيس المجلس الانتقالي، عيدروس الزبيدي، من العودة إلى عدن منذ أكتوبر الماضي.

 

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com