المصدر الأول لاخبار اليمن

حماس تكشف زيف ادّعاء العدو استخدام مقر الأونروا لأغراض عسكرية

غزة/وكالة الصحافة اليمنية//

أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس أن استهداف العدو الصهيوني الفاشي لمقر وكالة الأونروا في مدينة غزة اليوم الإثنين، هو جريمة مركّبة تنفّذها حكومة العدو الفاشية ضد الشعب الفلسطيني، وضد المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومؤسساتها.

وقالت الحركة في بيان صحفي، اليوم: إن ادعاء جيش العدو المجرم أن المركز يستخدم لأغراض عسكرية؛ هو كذب مفضوح، يخفي وراءه النِيّات الحقيقية لهذه الحكومة الفاشية تجاه وكالة الأونروا.

وشددت على أن مواصلة العدو المجرم استهداف المواقع المدنية في قطاع غزة، ومنها بالأمس استهدافه بالمدفعية الثقيلة محيط مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في رفح ما أدى لارتقاء أكثر من 20 شهيداً من المدنيين النازحين، هو تأكيد على مواصلة جريمة الإبادة وقتل معالم الحياة في غزة، في تجاهلٍ تام للمطالبات الدولية بوقف العدوان، وذلك بدعم متواصل وشراكة مباشرة من إدارة الرئيس بايدن.

وطالبت الحركة المجتمع الدولي والأمم المتحدة بإدانة هذه الجرائم الخطيرة، والعمل على محاسبة الكيان الصهيوني المارق وقادته مجرمي الحرب على هذه السياسات التي تتحدى من خلالها القوانين الدولية، وتواصل عبرها حرب الإبادة ضد المدنيين العزل في قطاع غزة.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com