المصدر الأول لاخبار اليمن

فرانس برس: اغتيال سليماني بتلك الوحشية حولته إلى رمز لكل المقاومة المعادية لأمريكا

ترجمة خاصة / وكالة الصحافة اليمنية//

سلطت وكالة “فرانس برس” الضوء على احتجاجات الإدانة التي رافقت مقتل قائد فيلق القدس الإيراني الشهيد قاسم سليماني في عدد من البلدان العربية ومنها اليمن وفلسطين وقالت الوكالة أنه تم حمل صور سليماني في تلك التجمعات المناهضة للوجود الأمريكي في الشرق الأوسط، وأن موته بذلك الشكل الوحشي سيرفعه كرمز للمقاومة المعادية لأمريكا بشكل أكبر من ذي قبل.

لقد دفن سليماني باعتباره شهيدًا حيًا في الجمهورية الإسلامية بسبب مآثره العسكرية والاستراتيجية التي تضمنت إيقاف تنظيم الدولة الإسلامية أثناء انتشارها في جميع أنحاء العراق وسوريا.

بعد اغتياله عن عمر يناهز 62 عامًا ، في غارة أمريكية بطائرة بدون طيار في بغداد ، يقول بعض المراقبين إن وضعه الاستشهادي سوف يزداد ، مما يجعله رئيسًا للجماعات المختلفة المؤيدة لإيران.

إيلي جيرانمايه من المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية قالت: إن مقتل سليماني بتلك الطريقة التي جعلت الرئيس الأمريكي ترامب يتباهى بها ستخلق حماسًا والتزام في جميع أنحاء الشرق الأوسط


كان سليماني شخصية مستقطبة ، حتى داخل بلده ، والقوات الموالية لإيران لديها أجنداتها واستراتيجياتها ، لكن الطبيعة الدراماتيكية لوفاته يمكن أن تكون بمثابة قوة موحدة.

وتابعت “فرانس برس” إن شعار الإيرانيين الذين تدافعوا لتشييع سليماني يقول ” نحن جميعًا قاسم سليماني” حتى أن تشييعه شهد مقتل 50 شخصًا خلال التدافع في مسيرة جنازته الضخمة.

مسؤول حوثي في اليمن قال إن دماء الشهداء ليست إيرانية ولا عراقية فحسب؛ بل تنتمي إلى كل المسلمين في جميع أنحاء العالم.
وذكرت الوكالة بعض المناطق التي جرت فيها مراسم حداد على الشهيد سليماني ومن ضمنها قطاع غزة وفي لبنان، داخل مطار بيروت ، حملت نساء يرتدين ملابس سوداء قادمون من مدينة النجف العراقية لوحاته صوره وهم يمشون في قاعة الوصول ، وهن يهتفن “الموت لأمريكا”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.